منظمة البيدر: مستوطنون بحماية قوات الاحتلال يقتحمون تجمعاً بدوياً غرب أريحا

بالعربي: قالت منظمة البيدر للدفاع عن حقوق البدو إن عشرات المستوطنين اقتحموا مساكن المواطنين في منطقة الحثرورة، بمطل وادي القلط غرب أريحا، وحققوا مع المواطنين، وأرهبوا الأطفال والنساء.

وبحسب أقوال سكان المنطقة هناك يقول المواطن نادر كعابنة، اقتحم المستوطنون بحماية قوات الاحتلال، خمسة مساكن تعود لعائلته في تلك المنطقة، وعمدوا إلى تفتيشها والتحقيق مع سكانها، وقد حاول المواطنون من أهالي التجمعات لتصدي لهذا الاقتحام وإجبار المستوطنين وقوات الاحتلال للابتعاد عن المكان.

وقال المشرف العام لمنظمة البيدر للدفاع عن حقوق البدو المحامي حسن مليحات في بيان صحفي وصل وطن، إن هذا التجمع يتعرض لاقتحامات ومداهمات متكررة من قبل قوات الاحتلال ومستوطنيه، وزادت وتيرتها خلال الـ10 أيام الماضية، وتأتي هذه الاقتحامات والتضييقات في محاولة لإجبار السكان على الهجرة القسرية لتطبيق سياسة التطهير العرقي بحق السكان الفلسطينيين من البدو، وتوضح البيدر أن تهجير السكان من ذلك التجمع يعني سيطرة الاحتلال ومستوطنيه على آلاف الدونمات من الأراضي الفلسطينية من منطقة القلط وامتداداً حتى منطقة الخان الأحمر.

وأدانت منظمة البيدر للدفاع عن حقوق البدو هذا الاقتحام وتدعو المؤسسات الدولية والأممية الحقوقية، بالإضافة إلى مؤسسات المجتمع المدني للوقوف أمام مسؤولياتها وإدانة هذه الاعتداءات، واتخاذ ما يلزم من الاجراءات التي يفرضها القانون الدولي لوقف هذه الانتهاكات فوراً، ومنع تكرارها، وتوفير حماية دولية للبدو.