ماكرون يشير إلى "خلل" في العلاقات بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بسبب أسعار الطاقة العالية

بالعربي: قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في مقابلة تلفزيونية الأحد، إن المستهلكين في دول الاتحاد الأوروبي يضطرون لدفع أسعار عالية لموارد الطاقة المستوردة من الولايات المتحدة.

وشدد ماكرون على أن ذلك، يؤثر سلبا على العلاقات بين الجانبين، ويضر بالقدرة التنافسية للدول الأوروبية.

وذكر الرئيس الفرنسي، أنه "يوجد خلل في الوضع السائد اليوم بين الولايات المتحدة وأوروبا، ويبدو واضحا حدوث ارتباك في التناغم الذي كان قائما بينهما. والسبب يكمن في الطاقة. أوروبا تشتري الغاز والنفط من الولايات المتحدة. وهناك فرق في أسعار موارد الطاقة عندنا وعندهم، وهذه الفجوة الكبيرة تؤثر على القوة الشرائية والقدرة التنافسية لسكاننا".

وعند تطرقه إلى محاولات الدول الغربية إعاقة روسيا في تنفيذ العملية العسكرية، قال: "نحن نشارك بشكل كامل في هذه الحرب معا باسم نفس المبادئ. لكن تكلفة هذه الحرب ليست هي نفسها على جانبي المحيط الأطلسي. يجب أن تفهم هذا جيدا".

وانتقد الرئيس الفرنسي مبادرات الإدارة الأمريكية لخفض التضخم وتنشيط اقتصاد البلاد. وأعرب عن اعتقاده بأنه بعد حل الوضع حول أوكرانيا، "ستصبح أوروبا أضعف" لأن "معظم صناعتها ستندثر ببساطة".