استشهاد المقاومين محمد السعدي ونعيم الزبيدي في اشتباكات مع الاحتلال في مخيم جنين

بالعربي:  استشهد فجر اليوم الخميس قائدين في "كتيبة جنين- سرايا القدس" محمد السعدي ونعيم الزبيدي، إثر تصديهما للاحتلال خلال اقتحام مدينة ومخيم جنين .

وأفادت مصادر طبية، في مستشفى ابن سينا، باستشهاد المقاومين نعيم جمال الزبيدي (27 عاما)، ومحمد ايمن السعدي (26 عاما)، برصاص الاحتلال، وإصابة آخر بشظايا بالوجه، وحالته مستقرة.

وأعلنت مصادر محلية في المنطقة، بأن مواجهات مسلحة عنيفة اندلعت في المخيم، أدت إلى إصابة عدد من المواطنين.

بدورها، أعلنت سرايا القدس - كتيبة جنين أن مجاهديها استهدفوا قوة لجيش الاحتلال في منطقة الهدف بصليات كثيفة من الرصاص وحققوا إصابات مباشرة، واستهدفوا آليات الاحتلال على بوابة المخيم بعدد من العبوات المتفجرة.

وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت مخيم جنين ومنطقة الهدف، ونشرت قناصة على أسطح عدد من المنازل والبنايات، ودارت مواجهات واشتباكات عنيفة.

واعلن في مدينة جنين الاضراب الشامل لكافة مناحي الحياة حداداً على أرواح شهداء مخيم جنين ويعبد.

وشنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات في أمدينة جنين، عقب اغتيالها المقاومين الزبيدي والسعدي فجر اليوم، طالت:

أمير طالب، ووسام الفايد، وخالد عرعراوي، وأحمد الصوص وفقا لما ذكرته مصادر فلسطينية