موقع "بوكينغ" السياحي العالمي ينوي وسم مواقع الاستيطان بالضفة

بالعربي: ينوي موقع الحجز السياحي "بوكينغ" وسم المواقع السياحية الاستيطانية في الضفة الغربية، وفي غضون أيام قليلة، سيظهر بجوار كل نقطة ضيافة مملوكة للمستوطنين في الضفة الغربية، تحذير على الموقع الإلكتروني تفيد بأن "زيارة المنطقة قد تكون مصحوبة بمخاطر متزايدة على السلامة وحقوق الإنسان أو مخاطر أخرى على المجتمع المحلي والضيوف".

وذكرت صحيفة هآرتس العبرية، استنادا لما نشرته قناة "هتسينور" على يوتيوب، مساء أمس الأحد، أن كلمة "احتلال" ستظهر باللغة الإنجليزية، كما أن الشركة تنظر في إضافة المواقع الموجودة في الشطر الشرقي المحتل من القدس إلى قائمة المواقع التي سيتم وسمها، مشيرة الى ان هذا النص لم يصادق عليه نهائيا بعد، وسيظهر تعليق من هذا النوع ليس فقط في النسخة الإسرائيلية للموقع، بل في جميع نسخ موقع الحجز في البلدان الأخرى.

وجاء من موقع بوكينغ. كوم – Booking.com: "مهمتنا في Booking.com هي أن نسهل على الجميع تجربة العالم. ووفقًا لهذه المهمة، نحاول ضمان حصول عملائنا على المعلومات من أجل اتخاذ قرارات بشأن الوجهات التي يفكرون في السفر إليها. قد تشكل مناطق معينة من العالم متأثرة بالنزاع، خطرًا أكبر على المسافرين، لذلك نوفر لعملائنا معلومات للمساعدة في اتخاذ القرارات ونشجعهم على مراجعة إرشادات السفر الرسمية لحكومتهم كجزء من عملية اتخاذ القرار."