أول اعترافٍ "إسرائيلي" بمحاولة اغتيال العجوري في دمشق

بالعربي: أعلن وزير جيش الاحتلال "الإسرائيلي" نفتالي بينيت، الأحد، أن قواته مسؤولة عن محاولة اغتيال أكرم العجوري نائب أمين عام حركة الجهاد الإسلامي، والمسؤول العسكري للحركة، في دمشق خلال شهر تشرين ثاني/ نوفمبر الماضي.

وقال بينيت في مقابلة مع قناة 12 الليلة الماضية "عندما توليت وزارة الجيش، قضينا بالفعل على أبو العطا، وكذلك نفذنا هجومًا في دمشق".

ونقلت صحيفة هآرتس العبرية، اليوم الأحد، أنّ هذا أول اعتراف علني من الاحتلال الإسرائيلي بالعملية التي فشلت في اغتيال العجوري.

وتعرّض منزل العجوري في دمشق لهجوم من طائرات قالت حركة الجهاد الإسلامي حينها أنها "إسرائيلية"، ما أدى إلى إصابة العجوري واستشهاد نجله وفلسطيني آخر.

ونفذت العملية بالتزامن مع عملية اغتيال بهاء أبو العطا القياد في سرايا القدس ، الجناح المسلح للجهاد الإسلامي في قطاع غزّة.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية