"اسرائيل" تكشف خطة حزب الله لاجتياح الجليل والقرى الحدودية

بالعربي: نشر موقع "تايمز أوف إسرائيل" العبري مقالاً للكاتب آفي سخاروف تحدّث فيه عن مرحلة ما بعد الأنفاق وعن خطة حزب الله السرية لاجتياح "إسرائيل" والوصول الى الجليل والسيطرة على بلدات حدودية.

وذكّر الكاتب بما قاله الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله عن أنّ الإجراءات التي قامت بها قوات الاحتلال على الحدود تعكس "الخشية الإسرائيلية من عملية الجليل المحتملة"، وقال نصرالله: "إنّ جزءًا من خطتنا هو الدخول إلى الجليل، ونحن قادرون على ذلك".

وبرأي الكاتب، ربما لا يملك حزب الله سلاحًا إستراتيجيًا آخر مثل الأنفاق، لكن لديه خطة طموحة للسيطرة على مواقع عسكرية على الحدود الشمالية.

وزعم الكاتب أنّ حزب الله ينوي إدخال المئات من عناصر وحدة "الرضوان" التي سميت بإسم القائد الشهيد عماد مغنية الى الأراضي المحتلة لتنفيذ هجمات وإحداث صدمة لها، ولفت الى أنّ هذه الوحدة تحظى بأولوية من حيث الميزانية والمعدات اللوجستية والموارد.

وتابع الكاتب أنّه في غياب الأنفاق، قد يقوم الحزب بنقل آلاف المقاتلين إلى "إسرائيل" عبر عدد من النقاط الحدودية، تزامنًا مع قصف لتلك المناطق بالمدفعية لتأمين غطاء لهم، وقد يستخدم الحزب أيضًا طائرات من دون طيار.