مصادر: ترامب سيعرض خطة التسوية رغم قطيعة السلطة

بالعربي: نقلت القناة العاشرة العبرية عن مصادر أمريكية في البيت الأبيض قولها "إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيعرضُ خطته للتسوية بين إسرائيل والفلسطينيين رغم القطيعة القائمة بين السلطة والولايات المتحدة التي أعقبت قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل".

ووفقاً للمصادر، فمن المقرر أن يتم نشر الخطة حتى لو استمرت القطيعة قائمة بين السلطة والولايات المتحدة، وعلى الرغم من رفض السلطة العودة للمفاوضات مع إسرائيل، مشيرة -المصادر- إلى أن موعد نشر خطة التسوية غير محدد حتى اللحظة.

في السياق، أكد مبعوث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب جيسون غرينبلات "بأن الادارة الامريكية تواصل العمل على إعداد خطة للتسوية بين الفلسطينيين و"الإسرائيليين".

وقال غيرنبيلات :"ليس من السهل على السلطة الفلسطينية أن تهرب من طاولة المفاوضات والتسوية مع "الإسرائيليين"، والهروب يقلل من فرص التوصل إلى التسوية، وهو امر سينعكس سلباً على الفلسطينيين".