حفاظا على البيئة.. إطلاق حملة "بايدك بتحمي بيئتك" التوعوية في قرية بيتللو


رام الله: أُطلقت مجموعة الهيدرولوجيين بالشراكة مع الإغاثة الزراعية بالتنسيق والتعاون مع سلطة جودة البيئة الفلسطينية ومجلس قروي بيتللو الحملة التوعوية "بإيدك بتحمي بيئتك"، الخميس (17.11.2022)، في قرية بيتللو، غرب رام الله.

وتأتي الحملة ضمن مشروع "ميد تاون" الممول من الاتحاد الأوروبي في إطار برنامج التعاون عبر الحدود لحوض البحر الأبيض المتوسط.

و قال نائب رئيس مجلس قروي بيتللو صلاح بزار لشبكة بالعربي، إن الفعالية تسعى لتوعية المواطنين لطريق التخلص من آفة النفايات وتنبيههم حول إعادة تدوير النفايات، بدلا من حرقها أو مراكمتها في المكبات.

وقال المدير العام لمجموعة الهيدرولوجيين د. عبد الرحمن التميمي لشبكة بالعربي، "نسعى من خلال المشروع للترويج لقيم ومبادئ إعادة تدوير النفايات وتحويلها لسماد عضوي، واستخدام أدوات جديدة من قبل المجتمع في آلية التخلص من النفايات لحل مشاكل بيئية.

وأعرب عن أمله بأن يشكل المشروع نموذجا لمشاريع بالشراكة مع المجتمع المحلي والمدارس والمجالس القروية.

من جانبها، قالت ممثلة سلطة جودة البيئة مي رحال لشبكة بالعربي، إن الحملة التوعوية للمشروع تساعد في تشجيع المجتمع الفلسطيني على إدارة النفايات الصلبة بشكل متكامل، في ظل التحديات التي تواجهه من خلال انتهاكات سلطات الاحتلال للبيئة الفلسطينية، وتعمل بشكل دائم على تسميم الأراضي من خلال مخلفاتها.

وقالت مديرة بنات مدرسة بيتللو الثانوية منال جبر لشبكة بالعربي، إن القرى الفلسطينية تعاني من تراكم النفايات في الشوارع والأرصفة. مضيفة أن المبادرة تعتبر ظاهرة إيجابية لتطوير القرية وإظهارها بمنظر لائق وجميل.

يشار إلى أن مشروع "ميد تاون" عبارة عن مبادرة تركز على الإمكانيات المشتركة للجهات الفاعلة في الاقتصاد الاجتماعي والتضامني والمواطنين والسلطات المحلية للمشاركة في إنتاج السياسات الاجتماعية التي يمكن أن تكافح الفقر وعدم المساواة والإقصاء الاجتماعي وعدم الاستدامة البيئية، وتزويدهم بالأدوات والاتصالات لبناء المرونة المحلية وتعزيز الانتقال نحو مجتمعات أكثر عدلا ومرونة واستدامة في المنطقة الأور ومتوسطية.

ويهدف المشروع لتعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية والإقليمية العادلة والمنصفة والمستدامة، والتي قد تعزز التكامل عبر الحدود وتثمن قيمة مناطق البلدان المشاركة. ويسعى المشروع لخلق نظام جديد لجمع النفايات في قرية بيتللو عن طريق فصل النفايات في المصدر على مستوى المنزل ونقلها الى مصنع السماد العضوي بهدف تعزيز مبادرات الإنتاج المشترك للسياسات الاجتماعية من خلال التعاون بين قطاع الاقتصاد التضامني العام والخاص والاجتماعي.