الجهاد الإسلامي: قرار ترامب إعلان حرب .. ويجب مواجهة الاستكبار الأمريكي

بالعربي: اعتبر نائب الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة أن إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأن القدس عاصمة لإسرائيل، هو إعلان حرب.

وقال الأستاذ النخالة، إن هذا اليوم الذي يعلن فيه ترامب هذا القرار، فهو يوم للوحدة في مواجهة العدوان الواضح والذي لا لبس فيه على فلسطين ومقدسات الأمة.

وأضاف، أن هذا اليوم هو يوم حداد للأمة ويجب النهوض لمواجهة الاستكبار الأميركي.

وأكد النحالة في تصريحات لإذاعة صوت القدس، على أننا كفلسطينيين أحوج ما نكون إليه للوحدة لمواجهة هذا العدوان الجديد على شعبنا، وتقتضي منا أن ننتفض مجتمعين ونحارب العدوان الأمريكي.

وقال:" يجب علينا كشعب أن نفتح الطريق لكل المتباطئين من العرب والمسلمين ونكون نحن بداية النصر، وثقوا أننا إذا قام كل العرب والمسلمين سنتوحد وننتصر.

وأضاف، أن هذا اليوم هو للوحدة وللقدس، لمواجهة هذا العدوان الأمريكي الجديد.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية