السعودية.. مدينة للطاقة توفر آلاف فرص العمل وتعود بـ6 مليارات دولار

بالعربي: قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، اليوم الأحد، أن مشروع إنشاء "مدينة الطاقة" في المنطقة الشرقية، سيعمل على توفير آلاف الوظائف، ويرفد الاقتصاد بـ 6 مليارات دولار سنويا.

وفي الأسبوع الماضي، أعلنت الحكومة السعودية أنها وافقت على خطط "أرامكو" لإنشاء شركتين جديدتين لتطوير وتشغيل مدينة الطاقة الصناعية، حيث تسعى المملكة لتوسيع القاعدة الصناعية بها.

وقال بيان لـ "أرامكو" مساء السبت إن "مدينة الطاقة"، التي ستقام على مساحة 50 كيلومترا مربعا مخصصة للصناعات المرتبطة بالطاقة، وستنجز المرحلة الأولى على مساحة 12 كيلومترا مربعا في عام 2021.

وأوضح البيان أن المدينة ستقع بين الدمام والأحساء، حيث مركز أنشطة الطاقة في البلاد. وقال تقرير سابق إن المدينة تقع في بقيق، وهي في منتصف المسافة بين الدمام والأحساء.

وبحسب البيان بدأت الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن"، التي تطور المدن الصناعية في السعودية، بوضع الخطط والبرامج مع "أرامكو" لتطوير وتشغيل المدينة.

وتسعى أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم (السعودية) لتقليل الاعتماد على النفط وإقامة صناعات جديدة للإسراع بتوفير الوظائف للشبان، الذين تتزايد أعدادهم سريعا في السعودية.

وتنوي المملكة بيع خمسة بالمئة في قيمة أرامكو وإدراج الأسهم في البورصة، مما سيساعدها على الاستثمار في قطاعات أخرى وتحقيق مزيد من موارد الدخل.

ونُقل عن خالد الفالح وزير الطاقة السعودي، رئيس مجلس إدارة "أرامكو"، قوله إن من المتوقع أن تضيف المدينة 22.5 مليار ريال (6 مليارات دولار) للناتج الإجمالي المحلي وتوفر آلاف الوظائف. ولم يحدد الفالح توقيتا لبدء مساهمة المشروع في الناتج المحلي.

وقال البيان إن المدينة ستدعم عمليات "أرامكو" وتخفض تكلفة المنتجات والخدمات وتلبي احتياجات أنشطة الشركة. كما ستتيح خدمات الحفر والتنقيب والإنتاج وتصنيع الأنابيب.

(الدولار = 3.75 ريال سعودي)

المصدر: "رويترز"

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية