فلسطين تعتزم التوجه للجنائية الدولية رداً على طرد الاحتلال عائلة منفذ عملية القدس

بالعربي: قالت وزارة الخارجية الفلسطينية، الأربعاء، إنها ستقدم شكوى إلى محكمة الجنايات الدولية، ضد قرار الاحتلال طرد عائلة فلسطينية من القدس المحتلة.

وأضافت الخارجية في بيان صحافي، إنها تتابع باهتمام بالغ، قرار وزير الداخلية "الإسرائيلي" آرييه درعي، إلغاء إقامة 12 فرداً من عائلة القنبر في القدس لتنفيذ نجلها عملية أودت بقتل 4 من جنود الاحتلال وجرح آخرين.

وتابع البيان: "نتابع هذا القرار وتداعياته، مع الدول كافة، ومؤسسات الأمم المتحدة ذات الاختصاص، والمحاكم الدولية المختصة، وفي مقدمتها محكمة العدل الدولية".

وعدّت القرار شكلاً فاضحاً من أشكال العقوبات الجماعية التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني، وجريمة، وانتهاكاً صارخاً للقانون الدولي، والقانون الدولي الانساني.

وكانت وزارة داخلية الاحتلال، قد استدعت مساء أمس، 12 شخصاً من عائلة فادي القنبر منفذ هجوم الشاحنة في مستوطنة جنوبي القدس، الأحد الماضي، لحضور جلسة استماع، تمهيداً لسحب تصاريح الإقامة الدائمة لهم في القدس، بموجب قرار اتخذه وزير الداخلية "آرييه درعي".

ونقلت الإذاعة العبرية العامة (رسمية) عن الوزير درعي قوله "يجب على كل من تسول له نفسه ارتكاب اعتداء إرهابي من الآن فصاعداً، العلم بأن عائلته ستدفع ثمن فعلته".

وهاجم قنبر بشاحنته يوم الأحد، جنوداً في مستوطنة "أرمون هنتسيف" المقامة على أراضي جبل المكبر في القدس الشرقية، ما أدى إلى مقتل 4 وإصابة 15 آخرين قبل استشهاده برصاص حارس أمن "إسرائيلي".

 

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية