آلاف الأمريكيين يناصرون موظفة في "غوغل" تضامنت مع فلسطين

بالعربي: قدم آلاف الأمريكيين، الأحد، عريضة لإدارة شركة "غوغل" العملاقة في مجال التكنولوجيا، طالبوا فيها باحترام حقوق الموظفين المناصرين للحقوق الفلسطينية.

ووقع نحو 14 ألف أمريكي على العريضة، التي دعت شركة "غوغل"، إلى احترام حقوق موظفيها المناصرين للحقوق الفلسطينية، وعدم الانتقام منهم بناء على مواقف رافضة لمشاريع مشتركة للشركة مع الاحتلال الإسرائيلي.

وجاء في العريضة: "إن العاملين في شركتي غوغل وأمازون، الذين طالبوا أرباب عملهم بإنهاء عقود الشركتين مع الحكومة الإسرائيلية، لم يكونوا مخطئين ولهم الحق في ذلك".

ونوهت إلى أنه لا يحق لأي شركة كانت فصل موظفيها بسبب رأيهم وموقفهم، مضيفة: "لا يحق لشركة غوغل فصل الموظفة أرييل كورين، التي تحدثت علنا ضد العقود الإسرائيلية دعما لحقوق الفلسطينيين".

وأشارت إلى أن إجبار الموظفة أرييل كورين، على التخلي عن منصبها، "أمر منافي للقوانين الدولية، داعية إدارة الشركة التراجع عن هذا الفعل بأسرع وقت".

وأكدت العريضة أنه "يحق للعمال التحدث عن كيفية استخدام عملهم دون خوف من فقدان وظائفهم، خاصةً عند العمل بموجب عقود غير أخلاقية تنتهك حقوق الإنسان".

وشدّدت العريضة على دعمها لمئات العاملين في شركة "غوغل" الذين وقعوا عريضة لدعم أرييل كورين، مطالبة إدارة الشركة باحترام العاملين الذين يدافعون عن حقوق الإنسان.

(عربي 21)