غانتس يشكك بسماح نتنياهو له بالتناوب على رئاسة الحكومة

بالعربي: صرّح وزير الجيش الصهيوني، رئيس الوزراء بالتناوب، بيني غانتس، الاثنين، بأنه لا يثق بأنّ رئيس الوزراء الحالي، بنيامين نتنياهو، سيسمح له بالتناوب على المنصب. جاء ذلك خلال تقارير نُشرت عبر الإعلام الصهيوني، تناولت تسريبات من اجتماعات لحزب "أزرق- أبيض" بزعامة غانتس.

وكان حزبا "الليكود" و"أزرق- أبيض" توصلّا، في مايو الماضي، إلى اتفاق يتناوب بموجبه نتنياهو وغانتس على رئاسة الحكومة، لمدة 18 شهرًا لكل منهما.

وفيما ذكرته القناة "12" الصهيونية، جاء أنّ "غانتس اعترف بأنه لا يثق بأن نتنياهو سينفذ الاتفاقية الائتلافية، ويسمح بالتناوب على رئاسة الحكومة، ولن يثق بأن ذلك سيحصل حتى قبل يوم واحد من موعد التناوب". وأضافت القناة أن "غانتس مستعد للتضحية بالتنازل عن التناوب مقابل تفعيل الحكومة، وتمرير الميزانية، وتحديد جدول أعمال واضح لها يسمح بالعمل الطبيعي من دون خلافات".

ويتمحور الخلاف الأساسي بين حزبي "الليكود" (بزعامة نتنياهو) و"أزرق-أبيض" حول إقرار الميزانية العامة. ويريد "الليكود" إقرار ميزانية لمدة عام واحد، في ظل عدم اليقين؛ جراء تداعيات جائحة "كورونا"،  بينما يصر "أزرق- أبيض" على إقرار ميزانية لعامين.

وصوت الكنيست الصهيوني، في أغسطس الماضي، لصالح تأجيل عرض الميزانية لمدة 120 يوما، تنتهي في ديسمبر/ كانون الأول المقبل. وهدد غانتس، في 19 تشرين أول/ أكتوبر الماضي، بحل الحكومة، وإجراء انتخابات مبكرة، في حال عدم إقرار الميزانية العامة.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية