الاحتلال يهدم قرية العراقيب في النقب المحتل للمرة 179

بالعربي: أفادت مصادر محلية، ظهر اليوم الخميس، بأنّ جرافات وآليات الاحتلال الصهيوني هدمت خيام أهالي قرية العراقيب، مسلوبة الاعتراف والمهددة بالتهجير في منطقة النقب الفلسطيني المحتل للمرة 179 على التوالي.

وأوضحت المصادر، أنّ قوات الاحتلال وخلال عملية الهدم اعتقلت الشباب سعيد الطوري.

يُشار إلى أنّ هذا الهدم للقرية يأتي بعدما هُدمت المرة الماضية يوم 17 أيلول/ سبتمبر 2020.

وقال أحد سكّان القرية عزيز صياح الطوري، إنّ "الشرطة اعتقلت ابني سعيد، صباح اليوم، في الوقت الذي تواصل فيه السلطات الإسرائيلية تعمّيق معاناتنا وهدم خيام الأهالي، وهذه المرة كما في عدة مرات سابقة تركت الأهل في العراء دون مأوى غير آبهة بأحوال الطقس الحار وجائحة كورونا".

ويواصل الاحتلال هدم قرية العراقيب منذ العام 2000 في محاولاته المتكررة لدفع أهالي القرية للإحباط واليأس وتهجيرهم من أراضيهم، إذ تلاحق قوات الاحتلال أهالي العراقيب بعدة أساليب وطرق كان آخرها حبس الشيخ صياح الطوري وعدد من أولاده وأحفاده، إضافة إلى الناشط سليم الطوري وآخرين، بعدة تهم بذريعة "البناء دون ترخيص" وادعاء "الاستيلاء على أراضي الدولة".

كما فرضت سلطات الاحتلال غرامات باهظة على أهالي العراقيب وتواصل سياسات وممارسات التضييق والملاحقات والاعتقالات، في وقتٍ يُصرّ فيه أهالي العراقيب على البقاء في قريتهم وإعادة بناء الخيام والمساكن والتصدي لمخططات تهجيرهم وتهويد قريتهم.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية