الخارجية السورية: دمشق كانت وستبقى ضد أي اتفاقيات مع الاحتلال الاسرائيلي

بالعربي: قالت وزارة الخارجية السورية، اليوم الخميس، إنّ دمشق "كانت وستبقى ضد أي اتفاقيات أو معاهدات مع العدو الإسرائيلي".

وأكّد مصدر في الخارجية السّورية على "موقفها الثابت المبني على التمسك بالأرض والحقوق، والرافض للتنازلات والاتفاقيات المنفردة مهما كان شكلها أو مضمونها" مع العدو الصهيوني.

وشدد المصدر على أنّ دمشق "كانت وستبقى ضد أي اتفاقيات أو معاهدات مع العدو الإسرائيلي انطلاقًا من قناعتها الراسخة بأنّ مثل هذه الاتفاقيات تضر بالقضايا العربية عمومًا، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية".

وأوضح المصدر أنّ سوريا "التزمت وعلى مدى عقود من الصراع العربي الإسرائيلي، منهجًا مبدئيًا ثابتًا، يقوم على رفض أي محاولات للتفريط بالحقوق، واستباحة الأرض، وتكريس سياسات الأمر الواقع" مشيرًا إلى أنّ "الشعب السوري قدّم في سبيل ذلك ـ وما يزال ـ الدماء والتضحيات في مختلف المجالات وعلى المستويات كافة".

وفي ختام التصريحات التي نقلتها وكالة الأنباء السورية (سانا)، قال المصدر إنّ "التجارب السابقة أثبتت أنّ التطبيع والتوقيع على معاهدات واتفاقيات مع هذا العدو لم يزده إلا صلافة وتعنتًا، ولم يزد العرب إلا ضعفا وتشرذمًا".

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية