الاتحاد الأوروبي يساهم بـ 38 مليون يورو لدعم دفع رواتب شهر نيسان

بالعربي: قدم الاتحاد الأوروبي اليوم الثلاثاء، 38 مليون يورو للمساهمة في رواتب والمعاشات التقاعدية لشهر نيسان لنحو 43 ألف من موظفي الخدمة المدنية الفلسطينية في الضفة الغربية.

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان له، إن هذا الدعم سَيُمَكِّن السلطة الفلسطينية من الوفاء بالتزاماتها تجاه موظفي الخدمة المدنية الفلسطينيين على الرغم من الحالة المالية الصعبة الناجمة عن أزمة كوفيد 19.

وأضاف البيان، يمول الاتحاد الأوروبي هذه المساهمة البالغة 38 مليون يورو، وتستهدف موظفي الخدمة المدنية، ومعظمهم يعملون في القطاعين الاجتماعيين للصحة والتعليم، فضلا عن المتقاعدين في الضفة الغربية.

وقال ممثل الاتحاد الأوروبي سفين كون فون بورغسدورف "هذه أوقات صعبة ونحن نواجه معا تأثير جائحة كوفيد-19. لقد انخرطنا منذ اليوم الأول مع الحكومة الفلسطينية في تطوير وإعادة تعديل دعمنا لخدمة الشعب الفلسطيني بشكل أفضل في خضم هذه الأزمة. وهذا المبلغ (38 مليون يورو) هو جزء من حزمة مساعدات بقيمة 71 مليون يورو أعلنا عنها قبل أسابيع قليلة للاستجابة لجائحة فيروس كورونا في فلسطين".

وتابع: "مساهمتنا اليوم في دفع الرواتب والمعاشات التقاعدية لموظفي الخدمة المدنية الفلسطينية دليل آخر على إرادتنا السياسية والتزامنا، وبرهان على تحركنا السريع للوفاء بتعهداتنا، ونهج فريق أوروبا بمشاركة جميع الدول الأعضاء، يؤكد لشركائنا أننا لا نزال مرنين وملتزمين في دعمنا في جميع أنحاء العالم، وهنا في فلسطين. ويرافق هذا الدعم من الاتحاد الأوروبي مساعدات فنية تهدف الى تحسين فعالية السياسات العامة وشفافية الانفاق العام".

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية