دعوات "إسرائيلية" لبناء حي يهودي في الخليل

بالعربي: أكدت صحيفة (يسرائيل هيوم) العبرية، أنه على خلفية الذكرى التسعين لأحداث عام 1929، دعت رئيسة حزب (نحو اليمين)، أييلت شكيد، رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، إلى بناء حي يهودي في الخليل.

وقالت شكيد: "يكفي مماطلة في الوقت، حان الوقت لبناء حي يهودي في الخليل، هذا بين يديك.. كل يوم تبقى فيه ممتلكات المذبوحين في 1929 في أيدي الفلسطينيين- هو يوم عار وطني"، وفقا لادعائها.

ويذكر أنه قبل تسعة أشهر، أثناء توليها منصب وزيرة القضاء الإسرائيلي، حققت شكيد إنجازًا قانونيًا أدى إلى إنهاء سيطرة بلدية الخليل على السوق، والتخطيط لإقامة حي يهودي كبير هناك.

وقال حزبها في بيان له أمس: "ما تبقى لتنفيذ القرار التاريخي والتوجه نحو اليمين- هو مصادقة رئيس وزراء الاحتلال، نتوقع أن يُعلن نتنياهو هذا القرار اليوم".

وتنضم دعوة شكيد هذه إلى توجه وزراء وأعضاء كنيست من الليكود وشاس وتحالف اليمين إلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ومطالبته السماح ببناء حي يهودي في مجمع السوق اليهودي في الخليل.

وقبل تسعة أشهر حدد المستشار القانوني للحكومة، بأن ملكية السوق تعود لليهود.

وتبعًا لموقفه، بادر مدير الجالية اليهودية في الخليل أبراهام بن يوسف إلى تجديد الاستيطان، والآن انضم إليه في هذا الطلب 17 نائباً من الليكود، بمن فيهم الوزراء زئيف إلكين وياريف ليفين وعضو الكنيست ميكي زوهار وأوسنات مارك وميخال شير وماي جولان وسران هسيخل، وغيرهم.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية