واشنطن: فرض نتنياهو السيادة على الضفة لا يضر بصفقة القرن

بالعربي: اعتبر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن حديث رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو حول فرض السيادة "الإسرائيلية" على مستوطنات الضفة الغربية لن يؤذي خطة واشنطن المنتظرة للسلام ما تسمى بـ"صفقة القرن".

وفي حديث لقناة "سي إن إن" قال: "أعتقد أن الرؤية التي سنعرضها ستختلف كثيرا عن النموذج المتبع سابقا. كانت لدينا أفكار عديدة لمدة 40 عاما، ولم تحقق السلام بين "الإسرائيليين" والفلسطينيين... فكرتنا هي عرض رؤية تضم أفكارا جديدة مختلفة ومتميزة، وتحاول إعادة تأطير وحل مشكلة كانت مستعصية".

وفي تصريحات خلال الأيام السابقة للانتخابات، قال نتنياهو إنه ينوي فرض القانون "الإسرائيلي" بالتدريج على جميع المستوطنات، ويأمل بأن يتمكن فعل ذلك بموافقة الولايات المتحدة.

وتعهد نتنياهو بالحفاظ على السيطرة الأمنية الإسرائيلية على الضفة الغربية وجعل الحكم "الإسرائيلي" على أكثر من 40 ألف يهودي في المستوطنات رسميا، على ألا يقتصر ذلك على الكتل الاستيطانية الكبرى، بل وينطبق على المستوطنات المعزولة أيضا.

وفي وقت سابق وعد البيت الأبيض بإعلان خطته للسلام بعد الانتخابات في "إسرائيل"، التي جرت الأسبوع الماضي.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية