بعد خسارة معقل دير الزور.. هنا يختبئ "ابوبكر البغداي"

بالعربي: يبدو أن تنظيم "داعش" يحاول البحث عن معسكر جديد، بعد خسارة آخر معاقله بمحافظة دير الزور، شرق سوريا، إذ تشير مصادر أمريكية وعراقية متطابقة إلى وجود زعيم داعش، أبو بكر البغدادي، في صحراء الأنبار، غرب العراق.

وحسب مصدر مقرب من القوات الأمريكية الموجزدة بالعراق، فإن البغداي يحاول إعادة ترتيب صفوف مسلحي داعش، مستخدماً صحراء الأنبار معسكراً جديداً للتنظيم.

وقال المصدر الذي رفض ذكر اسمه، لـ «عربي بوست»، إن البغدادي وصل مع معاونيه منذ أيام، إلى صحراء الأنبار عن طريق الأنفاق التي تربط مناطق دير الزور السورية بمدينة القائم العراقية. هذه الأنفاق يستخدمها مسلحو داعش في الانتقال بالسيارات أو الدراجات النارية بين حدود سوريا والعراق، بعيداً عن رؤية طيران التحالف الدولي.

موقع اختباء أبوبكر البغدادي في الحسينيات بحراسة مشددة

وأضاف: «المعلومات التي وصلت إلى الجيش الأمريكي تشير إلى وجود البغدادي ومعاونيه في منطقة الحسينيات وسط حراسة مشددة، برفقته 350-500 مسلح من عناصر التنظيم، إلا أن البغدادي غير ثابت في مكان محدد، وينتقل بالأنفاق بين مناطق الحسينيات ووادي حوران».

ولفت المصدر إلى أن طيران ما يسمى بـ" التحالف الدولي" والجيش الأمريكي والقوات الأمنية العراقية بصنوفها كافة تجد صعوبة في الوصول بالسيارات والمدرعات العسكرية إلى تلك المناطق، إلا من خلال الدراجات النارية، خصوصاً أن جزءاً كبيراً من صحراء الأنبار عبارة عن وديان طولية شديدة العمق ومنخفض أرضي.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية