جيش الاحتلال يعتقل مواطنين ويُصادر أموالًا خلال مداهماتٍ متفرقة بالضفة

بالعربي: شنت قوات الاحتلال، فجر اليوم الخميس، حملة مداهمات في مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة، تخللها اعتقالات وتفتيش لمنازل مواطنين، ومنهم أسرى، ومُصادرة أموال.

ووفق ما ذكرته مصادر محلية، تركزت حملات المداهمة في  طولكرم، ورام الله والبيرة، و بيت لحم وقلقيلية.

وذكر بيان لجيش الاحتلال بأن قواته اعتقلت الليلة الماضية 20 فلسطينيًا من الضفة الغربية، بدعوى أنهم "مطلوبون" بتهمة ممارسة أنشطة تتعلق بالمقاومة الشعبية.

وفي محافظة رام الله والبيرة، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب قصي حميدات والفتى يوسف الزبيدي (17 عاماً) من مخيم الجلزون شمال رام الله، والشابيْن جبر إبراهيم جبر وسليمان صالح سعدة ومحمد عبد العال ووالده من قرية كفر نعمة غرب رام الله.

وسرقت القوات الصهيونية مبلغًا ماليً من داخل منزل عائلة الأسير المحرر رشاد أحمد زعرور في قرية كفر نعمة، وداهمت منزل الأسير جابر عبدة. واندلعت مواجهات بين شبّان وقوات الاحتلال أثناء اقتحامها قرية سردا باتجاه قرى شمال غرب رام الله.

وطالت الاعتقالات كلاً من: أمير سعيد هرشة، أمين خشان، ومحمد أبو سلطان وربيع جمال هرشة من بلدة قفين شمال طولكرم.

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل القيادي في الجهاد الإسلامي الأسير بسّام عبد الرحمن أبو عكر في مخيم عايدة شمال بيت لحم، فيما اندلعت مواجهات بين شبّان وقوات الاحتلال قرب طابون زمان في مدينة الدوحة غرب بيت لحم.

وفي قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب محمود بيضة من منزله في بلدة جَيّوس شمال شرق المحافظة. في حين داهمت عددًا من منزل المواطنين في مدينة دورا جنوب غرب الخليل.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية