الملك عبد الله الثاني يتفاعل مع رسالة "عتاب ومعايدة" من فتاة أردنية

بالعربي: لم تتوقع فتاة أردنية أن يقوم ملك البلاد بالرد على رسالتها التي كتبتها كمنشور على صفحتها في "فيسبوك".

قامت الفتاة الأردنية هديل رأفت الهناندة بكتابة رسالة تهنئة للملك الأردني عبد الله الثاني بمناسبة عيد ميلاده، كما حملت الرسالة عتابا من الفتاة على الأوضاع الاقتصادية في البلاد، وآخر ما كانت تتوقعه هديل هو أن يقوم الملك بقراءة رسالتها والرد عليها.

وصادف عيد ميلاد الملك عبدالله الثاني يوم أمس الأربعاء 30 كانون الثاني/ يناير، ونشرت أسرة الفتاة هديل صورة لرسالة الرد من الملك كتب عليها: "ابنتي هديل، وصلتني كلماتك الطيبة، وفقك الله".

وفي رسالتها على "فيسبوك" كانت هديل قد كتبت وهي تقول "سيدي ومولاي صاحب الجلالة عبدالله الثاني،

رغم قله الموارد الاقتصادية وتقشف حكومتنا الرشيدة من الإصلاح، رغم الضيق الذي يعبئ قلوبنا، رغم الديون التي تتلتل على وطننا الحبيب وبيتنا الصغير. رغم الظروف المحيطة بنا، وكثر الفساد الذي حوطتنا، إلا (أننا) وما زلنا مخلصين وموالين لجلالتك، وسنبقى نطلب من الرب الكبير أن يديم عليك الصحة والعافية، وأن يبقيك قائدا وأخا وصاحبا وجارا لشعبك العظيم الذي يعشق الهاشمين".

وتابعت هديل في رسالتها: "سيدي صاحب الجلالة، أعلم جيدا أن ما أكتبه الآن لن يصل لك ولن تقرأ ما أكتب، ولكن أعلم جيدا يا أبتي الأكبر، نحن شعبك وأهلك ونشامى الهاشمين الأردنيين، سنبقى يدا واحدة مخلصين لك أولا ولأرضنا، سنكون دائما مضربا للمثل بين البلاد، وفي نهاية ما أكتبه الآن، أتمنى من الله عز وجل في عيدك السابع والخمسين أن يديم عليكك الصحة والعافية، وأن نبقى نحتفل بميلادك ككل سنة، ككل عام وأنت بخير سيدي صاحب الجلاله وأدامك الله في قلوب الأردنين أخا وأبا. ابنتك "هديل الهنانده" بقلمي".

وبعد تلقيها الرد الملكي، وصفت الفتاة هديل شعورها قائلة: "فرحتي كبيرة ولا توجد كلمات توصفها، أشعر بأني أرقص من داخلي، بأن جلالتكم أرستلم لي هذه الكلمات وبخط يدك والهدية التي هي الأغلى في حياتي. فعلا هنيئاً لنا على قائد يتابع كل كبيرة وصغيرة…"

وتأتي هذه الالتفاتة الملكية بعد أسابيع على استضافة الملك عبدالله الثاني وابنه الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد، عامل الوطن خالد الشوملي في مكان إقامة الملك عبدالله، لمتابعة مباراة المنتخب الوطني مع منتخب سوريا ضمن بطولة كأس آسيا التي تقام في الإمارات. وجاءت هذه الاستضافة بعد أن شوهد العامل الشوملي وهو يتابع مباراة سابقة في إطار البطولة من خلف زجاج أحد المقاهي في العاصمة الأردنية عمان.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية