"السعودية الهاربة" تعود للتغريد وتودع تايلاند بطريقة "تثير جدلا"

بالعربي: عادت الفتاة السعودية الهاربة، رهف محمد القنون، إلى التغريد مجددا، اليوم السبت، بعد 24 ساعة من حذف حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

ونشرت رهف محمد القنون، صورا على صفحتها في "تويتر" خلال تواجدها في طائرة متوجهة إلى كندا التي منحتها حق اللجوء بعد هروبها من عائلتها خوفا على حياتها.

وأغلقت رهف حسابها على "تويتر" لفترة وجيزة، ثم أعادت فتحه وكتبت: "لقد عدت، يسرني، الآن أن أنقل لكم لحظات وصولي إلى كندا".

وتظهر الصور، رهف وهي جالسة داخل طائرة وتحمل كأسا مملوء بشراب أحمر، إلى جانب جواز سفرها السعودي، مع تعليق باللغة الإنجليزية "لقد فعلتها"، الأمر الذي استفز البعض من متابعيها، وأثار جدلا كبيرا على موقع التواصل الاجتماعي.

 

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية