توقّعات بتوتر الأوضاع في السجون بسبب "عقوبات جديدة بحق الأسرى"

بالعربي: تعتزم سلطات الاحتلال فرض عقوبات جديدة بحق الأسرى في مختلف السجون (الإسرائيلية) خلال الفترة القادمة.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في تصريحٍ لها اليوم الثلاثاء، إنّ ادارة سجون الاحتلال بصدد فرض سلسلة من الإجراءات العقابية الجديدة بحق الأسرى في مختلف المعتقلات، وفق ما أبلغ به الأسرى في سجن هداريم، ستتمثل في إخراج جميع المعتقلين من غرفهم إلى ساحات السجن في أوقات (فحص الشبابيك والتفتيش)، والتضييق المشدد على جميع الأسرى وقت الخروج.

وأوضحت الهيئة أن إدارة "هداريم" ستمنع إدخال أيّ كتب تعليمية خلال زيارات الأهل، وستلغي جميع المشتريات للمواد الغذائية المجمّدة. وهو ما جرى إبلاغ الأسرى به بالفعل.

وعن خلفيّة هذه الإجراءات، ذكرت الهيئة نقلًا عن محاميها الذي زار الأسرى في هداريم أمس، إنّها جاءت من اللجنة الأخيرة التي شكّلها وزير الأمن الداخلي الصهيوني جلعاد اردان، منتصف يونيو الماضي، لتشديد الخناق على الأسرى.

ورجّح الأسرى، بفعل العقوبات الجديدة، أن تتّجه الأوضاع لمزيد من السوء والتوتر في ظلّ التحريض المتواصل على المعتقلين.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية