نتنياهو يعطي الضوء الاخضر لأعضاء "الكنيست" باقتحام الأقصى

بالعربي: سمح رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، لأعضاء الكنيست، بالدخول إلى الحرم القدسي وباحات المسجد الأقصى، بعد أكثر من عامين على المنع الذي أصدره في تشرين الثاني/ نوفمبر عام 2015، والذي كان ساريًا على النواب العرب أيضا.

وبحسب الصحافي في شركة الأخبار (القناة الثانية سابقًا)، عميت سيغال، بعث نتنياهو بتوجيهات إلى رئيس الكنيست، يولي إدلشتاين، أعلن من خلالها السماح لأعضاء الكنيست ووزراء الحكومة بالدخول إلى الحرم القدسي الشريف وباحات الأقصى مرة واحدة خلال كل ثلاثة أشهر.

وكانت شرطة الاحتلال قد أعلنت في آب/ أغسطس الماضي عن السماح لأعضاء الكنيست "اقتحام الأقصى" ضمن برنامج تجريبي تنفذه الشرطة، لتفادي المواجهات التي قد تحدث بين أعضاء الكنيست خلال اقتحاماتهم للأقصى ونواب عرب قد يتوجهوا للحرم القدسي. وتقرر أن يقوم أعضاء الكنيست بتنسيق الزيارة مع الشرطة، فيما مُنع الوزراء في حكومة الاحتلال من دخول الأقصى.

واقتحم عضو الكنيست عن حزب الليكود، يهودا غليك، وعضو الكنيست عن حزب "البيت اليهودي" شولي معلم، ساحات المسجد الأقصى من عند باب المغاربة برفقة قوات معززة من الوحدات الخاصة أواخر آب/ أغسطس من العام الماضي، في خطوة هدفت لاختبار ردة الفعل الشعبية الفلسطينية.

وكان نتنياهو قد منع في تشرين الثاني/ نوفمبر 2015، أعضاء الكنيست والوزراء من دخول المسجد الأقصى لأي سبب حتى إشعار آخر.

وادعى نتنياهو بأن هذا القرار يأتي في إطار النية بتهدئة الأجواء حول المسجد الأقصى. وجاءت هذه التعليمات في أعقاب مداولات أمنية عقدها نتنياهو أمس على خلفية التصعيد الأمني في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلتين وامتداده إلى داخل الخط الأخضر.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية