استشهاد شاب شرق خانيونس

بالعربي: استشهد شاب في العشرينات من عمره، ظهر اليوم الإثنين، برصاص قوات الاحتلال شرق مدينة خانيونس، جنوب قطاع غزة.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال أطلقت النار على مجموعة من الشبان لدى اقترابهم من السياج الحدودي، شرق خانيونس، ما أدى إلى إصابة أحدهم بجراح خطيرة في رأسه استشهد على إثرها فيما تمكنت باقي المجموعة من الانسحاب.

من جهته، أعلن جيش الاحتلال ، أنه:"قبل فترة وجيزة، أحبطت قوات الجيش محاولة تسلل من قطاع غزة إلى الأراضي الإسرائيلية من قبل إرهابيين اثنين أضرّوا بالسياج الأمني وكانوا مسلحين بفأس".

وأضاف "ردا على ذلك، وصلت قوات الاحتلال إلى مكان الحادث وأطلقت النار تجاه "الإرهابيين"، مما أسفر عن مقتل أحدهم".

وكان عدد من الشبان تمكنوا قبيل ظهر اليوم الإثنين، من قص السياج الحدودي شرق مدينة خانيونس، جنوب قطاع غزة، واجتيازه وإحراق موقعاً لقناصة الاحتلال.

وأفادت مصادر محلية، بأن مجموعة من الشبان تمكنوا من قص السياج الشائك الحدودي شرق بلدة خزاعة شرق مدينة خانوينس، واجتيازه وأشعلوا النيران في أحد مواقع قناصة الاحتلال وانسحبوا من المكان.

وأوضح أن قوة عسكرية من جيش الاحتلال هرعت إلى المكان وقامت بعمليات تمشيط، وإطلاق نار بشكل عشوائي.

وكانت مجموعة من الشبان تمكنت أمس من اجتياز السياج الفاصل، شرق بلدة القرارة شمال خانيونس، وأشعلت النار في معدات شركة مقاولات "إسرائيلية" تعمل في بناء الجدار المضاد للأنفاق وانسحبوا من المكان.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية