13 يوما على المونديال.. رقم قياسي ينتظر التحطيم منذ 60 عاما

بالعربي: 13 يوما تبقى على انطلاق نهائيات بطولة كأس العالم المقررة في روسيا من يوم 14 حزيران/يونيو وحتى 15 حزيران/يوليو.

وبهذا الصدد، يستعرض الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" يوميا معلومات مثيرة متعلقة بعدد الأيام المتبقية على انطلاق العرس الكروي الأكبر على مستوى العالم.

وفيما يخص الرقم "13"، جاء في موقع "فيفا"، أن "الأرقام القياسية موجودة لكي تحطم، وكلها تقريبا تكسر في يوم أو بآخر، ولكن رقم جوست فونتين عمره 60 عاما، ويبدو أنه من غير المرجح أن يسقط في يوم من الأيام، ففي كأس العالم السويد عام 1958 سجل المهاجم الفرنسي 13 هدفا، وهو رقم قياسي في نسخة واحدة من العرس العالمي، حيث سجل المهاجم الأوسط لنادي ستاد ريمس رباعية في مرمى ألمانيا الغربية، ثلاثية ضد أوروغواي، ثنائيتين ضد يوغوسلافيا وإيرلندا الشمالية وهدفين في مرمى البرازيل واسكتلندا".

وأضاف "في عام 1958، خضعت لعملية جراحية في الغضروف المفصلي يوم 7 كانون الأول/ديسمبر، وعدت للملاعب في 15 شباط/فبراير، فعلت ما يجب للعودة في الوقت المناسب، وفي شهر حزيران/يونيو مشيت على الماء، كما فعل المسيح" تذكر فونتين ضاحكا في عام 2014 لموقع فيفا.

ومن مفارقات التاريخ، لم يفعل غوستو ذلك بحذائه، فخلال الحصة التدريبية الأخيرة في فرنسا تمزق حذاؤه وعلق قائلا "كان لدينا زوجان فقط من الأحذية في ذلك الوقت، ولم يكن لدينا رعاة وبالتالي بقيت بدون أحذية".

ولكن في نهاية المطاف حصل الهداف على أحذية أحد زملائه البدلاء، ستيفان بروي، الذي كان لديه نفس المقاس، أضاف قائلا "بعض من أهدافي كانت مستوحاة من إضافة روحين داخل نفس الحذاء".

بعد سقوطها في الدور نصف النهائي أمام البرازيل، اكتفت فرنسا بمعانقة الميدالية البرونزية وقال فونتين "أدائي الشخصي سرعان ما نسيته، أفضل الاحتفاظ بذكرى احتلالنا المركز الثالث بدلا من ذكرى مركزي الأول، لم يكن لترتيب أفضل هداف قيمة كبيرة في ذلك الوقت لكن اليوم لا يزال الجميع يتذكر ذلك".

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية