"اسرائيل" تعالج 5 آلاف ارهابي أصيبوا في سوريا!

بالعربي: شدد زعيم المعارضة في الكنيست يتسحاق هرتسوغ على ما اسماه توفير الحماية للمدنيين السوريين، طالبا من الحكومة الاميركية الخيار العسكري في القضاء على الحكومة السورية.

واعتبر هرتسوغ في مقال نشرته صحيفة "جيروزاليم بوست" إن هجوم الجيش السوري الأخير على الغوطة الشرقية جاء ضمن سلسلة "جرائم النظام" (حسب قوله).

وكان الجيش السوري وبمساعدة القوات الشعبية السورية قد توجهوا الى منطقة الغوطة لتحريرها من الارهابيين الذين تدعمهم الولايات المتحدة وكيان الاحتلال.

وشدد هرتسوغ على ضرورة أن تعترف "اسرائيل" بـوجود أكثر من خمسة آلاف سوري مصاب وصلوا إلى مستشفياتنا بالعناية الكبرى ليعودوا (إلى سوريا) دون أي مؤشرات على أنهم كانوا في "إسرائيل".

وعالج كيان الاحتلال في وقت سابق المئات من الارهابيين في سوريا في مستشفيات الكيان وهذا يثبت علاقة الجماعات المسلحة بكيان الاحتلال.

وذكّر السياسي "الإسرائيلي" أنه دعا في بداية الأزمة عام 2011 المجتمع الدولي إلى دعم المعارضة السورية، لكن إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما أفلتت هذه الفرصة، مما أدى إلى تداعيات خطيرة (حسب ادعاءه).

وذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أظهر في أبريل المنصرم في حماية للجماعات المسلحة حين شن هجوما صاروخيا على قاعدة "الشعيرات" التابعة للجيش السوري.

وأكد هرتسوغ أن الولايات المتحدة تنظر بتحفظ كبير إلى سيناريو التدخل العسكري واسع النطاق، في ظل تجاربها السابقة في عمليات كهذه لكن "الدرس الذي استخلصناه من سوريا هو أنه لابد من الزعامة الأمريكية، وحين تتراجع أمريكا يملأ الفراغ اللاعبون الذين لا يشاطروننا قيمنا ومصالحنا المشتركة".

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية