بدعم من الاتحاد الاوروبي ... الاحتفال باختتام مشروع المساعدة الفنية لتطوير الحماية الاجتماعية


رام الله – بالعربي: على مدار خمس سنوات متواصلة وعلى مرحلتين وبشراكة كاملة مع الاتحاد الاوروبي عملت وزارة التنمية الاجتماعية على تنفيذ مشروع المساعدة الفنية لتطوير الحماية الاجتماعية ، وهة مشروع احتفل باختتامه اليوم في رام الله .

ويهدف المشروع الذي نفذ ايضا بالتعاون مع مجموعة من مؤسسات المجتمع المدني الى الانتقال بالوزارة من مفهوم تقديم الاغاثة الانسانية الى التنمية الاجتماعية ، في وقت كان لافتا دور الاتحاد الاوربي في الدعم الكبير المقدم لمختلف المشاريع المنفذة من قبل وزارة التنمية الاجتماعية  .

واكدت مسؤولة التعاون في مكتب ممثلية الاتحاد الاوروبي اليسندرا فيزر لوطن أن الاتحاد الاوروبي هو اكبر داعم ومانح لوزارة التنمية الاجتماعية من خلال توفير المساعدات الاجتماعية للفلسطينيين المحتاجين ، فنحن شركاء رئيسيين في برنامج المساعدات النقدية للفئات المحتاجة جدا والاكثر فقرا في الضفة وغزة .

كما اكدت اليسندرا ان الاتحاد الاوروبي كان له ايضا تدخل في دعم الاستراتيجية الخاصة بوزارة التنمية الاجتماعية لتطوير طرق مساعدة الفلسطينيين المحتاجيين ، مؤكدا في ذات السياق فخر الاتحاد الاوروبي بالشراكة مع مؤسسة السلطة الفلسطينية وبخاصة مع وزارة التنمية الاجتماعية لما لذلك من اثار ايجابية على تقديم افضل الخدمات للفلسطينيين .

بدوره اوصى خبراء مشاركون في حفل الختام على ضرورة الاستثمار بالانسان الفلسطيني والشراكة الحقيقية بين مؤسسات المجتمع المدني والحكومة لتعزيز مفهوم التنمية المستدامة

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر شبكة بالعربي الإخبارية